منتدى حكايا حنظلة
عزيزي أن تسجيلك في المنتدى شرف لنا فلا تحرمنا تواجدك معنا تستطيع التسجيل وتفعيل عضويتك من أيميلك فأهلاً بك
منتدى حكايا حنظلة

جنسيتي: انا مش فلسطيني مش أردني مش كويتي مش لبناني مش مصري مش حدا .. الخ ،باختصار معيش هوية ولا ناوي اتجنس .. محسوبك انسان وبس
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جاء الحق //الإصدار المائة وتسعة للعمليات الجهادية المصورة لجيش رجال الطريقة النقشبندية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الصائل الحر
مشرف
مشرف


ذكر
عدد الرسائل : 76
لمزاج :
المهنة :
]uhx :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 330
تاريخ التسجيل : 09/06/2010

مُساهمةموضوع: جاء الحق //الإصدار المائة وتسعة للعمليات الجهادية المصورة لجيش رجال الطريقة النقشبندية   الجمعة نوفمبر 12, 2010 10:43 pm

جيش رجال الطريقة النقشبندية
هيئة الإعلام / القسم الفني
يـقــدم
الإصدار المائة وتسعة





لتحميل الجودة العالية
اضغط هنا

لتحميل الجودة المتوسطة
اضغط هنا

لتحميل الجودة المنخفضة
اضغط هنا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صوت المقاومة
عضوماسي
عضوماسي


ذكر
عدد الرسائل : 116
لمزاج :
المهنة :
]uhx :
السٌّمعَة : 0
نقاط : 284
تاريخ التسجيل : 08/08/2010

مُساهمةموضوع: رد: جاء الحق //الإصدار المائة وتسعة للعمليات الجهادية المصورة لجيش رجال الطريقة النقشبندية   السبت نوفمبر 13, 2010 8:09 pm

ان الهزيمة الامريكية في العراق لن تحدث نتيجة معركة عسكرية حاسمة، فهذا الراي ساذج كليا ولا يفهم قواعد الحرب بشكل عام وقواعد حرب العصابات بشكل خاص، لان التفوق الامريكي الكامل في السلاح والتكنولوجيا والمال والخبرة لا يسمح بهزيمة امريكا عسكريا ووفقا للحرب النظامية، ولذلك فاننا مجبرون على اعادة طرح سؤال مهم جدا وهو : كيف ستهزم امريكا؟ ان هزيمة دولة عظمى في حرب عصابات تكون نتيجة تصعيد استنزافها ماديا وعسكريا ونفسيا الى حد تعجز فيه عن تحمله فتصل منعطف طريق وتواجه خيارين حاسمين وهما اما الانهيار الكامل، نتيجة العجز عن تحمل ضغوط الحرب، او التفاوض مع المقاومة المسلحة للوصول الى انهاء متفق عليه للحرب، هذا ماحصل في فيتنام والجزائر وكل حروب التحرير، وهو ما سيحصل في العراق، وفي اطار ايصال امريكا الى العجز عن تحمل الاستنزاف يبدو الاستنزاف المادي هو الاهم، فما دام مشروع احتلال العراق هو بالاساس عملية استعمارية لصوصية كان هدفها استعمار العراق لاجل استثمار نفطه استراتيجيا، كأداة ابتزاز للقوى العالمية الاخرى، واقتصاديا كوسيلة للحصول على المال الكثير، فان تحويل مشروع الربح هذا الى عملية خسارة هائلة للاموال الامريكية سيكون العامل الاكثر حسما في قبول امريكا الهزيمة والانسحاب،
واذا اخذنا بنظر الاعتبار عما تتكبد امريكيا من ارقام حول الخسائر المالية الامريكية من جراء غزو العراق وهي 1،3 تريليون دولار حتى الان، وهو رقم خيالي لا يمكن لامريكا ان تتحمله وتتحمل زيادته الحتمية كما تؤكد وقائع حرب تحرير العراق، فان الخيار الامريكي الاكثر مرارة هو التفاوض وقبول شروط المقاومة الاساسية أذا واصلت المقاومة عملياتها بنفس النسب الحالية على الاقل، ان نشر هذه الارقام الان وقبل ذلك من قبل عالم الاقتصاد الامريكي الحائز على جائزة نوبل للاقتصاد والذي قدر تكلفة الحرب بترليوني دولار، مؤشرات لا تخطأ لوجود تيار قوي يرى ان مواصلة الحرب غير مجدية وتشكل كارثة مالية واقتصادية لامريكا،
والى جانب الاستنزاف المادي، بصفته الحادلة التي تمهد طريق الهزيمة الامريكية، فان تأثير الراي العام الامريكي يأتي بعد ذلك في الاهمية، لان القتلى من ابناء امريكا وتحميل كل عائلة اموالا ضخمة، سبق ذكرها نتيجة مواصلة الحرب، سيعبأ الراي العام بشكل متزايد ضد الحرب، وكلما تصاعدت عمليات المقاومة وكبدت امريكا خسائر في الارواح والمال سنجد ان اي ادارة لن تستطيع تجاهل الراي العام خصوصا عند الانتخابات، ان اشارة الكتاب الامريكيين خصوصا الذين استشهدنا بهم لرفض الراي العام تحمل الخسائر المالية والاشارة الى ان كل عائلة امريكية تدفع الان 16500 دولار سنويا لتمويل الحرب، وان هذا المبلغ سيصل الى اكثر من اربعين الف دولار بعد سنوات، اذا تواصلت الحرب، ماهو الا تمهيد للخروج من ارض العراق
عاشت المقاومة العراقية
عاش جيش رجال الطريقة النقشبندية
سلمتم وسلمت اياديكم

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جاء الحق //الإصدار المائة وتسعة للعمليات الجهادية المصورة لجيش رجال الطريقة النقشبندية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حكايا حنظلة :: القسم السياسي :: أخبار المقاومةوالأسرى والشهداء-
انتقل الى: